الأحد 15 يناير 2017

نفذت الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون الأحد الموافق 15 يناير 2017 بالتعاون مع مركز صحة المرأة – البريج، ورشة توعية حول سرطان الثدي وأعراضه وأهمية الكشف المبكر من الإصابة منه، وكان ذلك في مقر الجمعية الكائن وسط محافظة رفح.

وأدارت اللقاء المثقفة الصحية شيماء عودة من مركز صحة المرأة حول التعريف بسرطان الثدي الذي هو عبارة عن خلايا وكتل سرطانية زائدة موجودة في الجسم، تحديداً عند منطقة الثدي، وهو مرض غير معدي، يصيب الرجال بنسب قليلة جداً، أي من بين 100 رجل يصاب رجل واحد، وذلك لاختلاف تركيبة الثدي بين الرجل والمرأة.

وأكدت عودة على أن سرطان الثدي يعتبر من أكثر أنواع السرطانات انتشاراً في قطاع غزة، والكشف المبكر لتلك المرض يسهل ما نسبته 90% من امكانيه علاجه.

وفى نهاية اللقاء حثت عودة السيدات الذين حضرن اللقاء، بضرورة الكشف الدائم لأجسامهم، وذلك للوقاية من أي مرض من الممكن أن تتعرض له، الأمر الذي سيسهم من الحفاظ على صحتهن.